منتدى المثليين والمثليات وثنائيي ومتحولي الجنس المغاربة
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
أسرة منتدى GayMorocco ترحب بك معنا.
رجاء إذا كنت عضوا فتفضل بتسجيل دخولك.
أما إذا كنت زائرا فشرف كبير لنا أسرة المنتدى أن تنضم لنا عبر تسجيلك بالمنتدى لتفيد و تستفيد.
طاب يومك و أهلا بك في أي وقت
   

منتدى المثليين والمثليات وثنائيي ومتحولي الجنس المغاربة

 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
إدارة المنتدى تتمنى لكم حياة سعيدة مليئة بالأفراح والمسرات
لا توجد أية مواضيع جديدة جديد: الآن أصبح بإمكان الزوار مشاركتنا اقتراحاتهم وهمومهم بالمنتدى العام فمرحبا بالجميع لا توجد أية مواضيع جديدة
ادارة المنتدى تتمنى لكم سنة سعيدة 2017

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 الترانسجندر Transgender

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كروفيتا
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar


عدد المساهمات : 167
تاريخ التسجيل : 10/06/2016
العمر : 29
الموقع : جنب البحر

مُساهمةموضوع: الترانسجندر Transgender   الأربعاء 22 يونيو 2016, 16:44

الترانسجندر Transgender



مرحبا اعزائي
قبل البداية اشير الى ان هذا الموضوع هو تتمة لموضوعي الجندر و الهوية الجندرية، و سيكون خاصا بالحديث عن كيفية انتقال الشخص الترانسجندر من جنس الى اخر و اختياري
لعبارة ترانسجندر لأنها هي المصطلح الاكثر شيوعا لوصف الشخص مضطرب الهوية الجندرية او ما يعرف بـالمتحول/ة او المصحح/ة جنسيا Transexual، و ان كنت قد ذكرت سابقا ان المصطلح يعتبر مظلة تجمع تحتها هؤلاء الاشخاص بغيرهم  من ذوي الهويات الجندرية الغير نمطية Genderqueers.
اشير ايضا الى كون الموضوع يحتوي على وصف نصي للاعضاء الجنسية و عمليات جراحية، لذلك اقدم اعتذاري مسبقا ان كان القاريء العزيزي حساسا لهذه الامور.
و اتمنى ان اكون قد استطعت اعطاء نظرة شاملة عن الاسخاص الترانسجندر لفهمهم بشكل اوضح خاصة من طرف المثليين/ات و ما يطلقه اغلبهم من احكام مسبقة تستحقر الشخص الترانسجندر و تستهون بمعاناته على اعتبار انها مجرد “اختيار” يمكن تعديله و من الطريف حقا انه نفس اعتقاد المجتمع عن هؤلاء الاشخاص من المثليين/ات.

شعور الشخص الترانسجندر بانتمائه الى الجندر/الجنس المخالف له، يولد لديه رفض او عدم شعور بالراحة في جسده، لذلك كثير ما نسمع عبارة “سجن الجسد” كوصف لهذه المعاناة، و لان الغرب ينظر الى الحياة كهبة يجب ان تعاش لا مجرد “دار امتحان و ابتلاء” كان له الفضل في كل ما توصل اليه الطب من ابتكارات و ان كانت غير فعالة 100% الا انها تساعد الشخص الترانسجندر على محاكاة معالم الجسد الذي يتمناه عبر 3 علاجات:

العلاج الهرموني، العلاج الجراحي و العلاج التكميلي او التجميلي

العلاج الهرموني الاستبدالي
Hormonal Replacment Therapy

كتمهيد يجب ان نفهم اولا ان المعالم الجسدية المميزة للرجل او المرأة و التي تظهر وقت البلوغ  Puberty او حتى بالفترة التي تسبقه  Pre- Puberty يتم رسمها بتأثير من الهرمونات الجنسية الخاصة بكل من الجنسين
-  التستوستيرون Testosteron لدى الذكر و الذي يتم فرزه من خلايا الخصية
- الاستروجين Estrogen لدى الانثى و الذي يتم فرزه من خلايا المبيض، مع العلم ان لدى الانثى هرمون اخر وهو البروجيستيرون Progesterone و لا تأثيره محصور فقط على الرحم.

للإشارة يتم فرز هذين الهرمونين لدى كل من الانثى و الذكر معا، بنسبة ضئيلة من الغد الكظرية Adrenal الواقعة فوق الكلية.
من هذا نستنتج انه يمكن تغيير معالم جسد الانسان المميزة لجنسه البيولوجي ان ما احدثنا تغييرا في هرموناته الجنسية و هذا هو مبدأ العلاج الهرموني الاستبدالي و الذي يجب استيعاب انه ليس بعلاج سحري يعطي جسدا كامل الانوثة او كامل الرجولة  كما يعتقد الكثير من الاشخاص الترانس  فيصابون بخيبة امل، اولا لان تأثيره “نسبي” يختلف من جسد الى اخر و يرتبط بشكل كبير بعامل الوراثة و ثانيا لان هناك بعض الصفات التي تم اكتسابها وقت البلوغ و من المستحيل التراجع فيها.. على كل حال سأتطرق الى كل هذه النقاط في هذا الموضوع.
بعد ان يعاين طبيب نفسي Psychiatrist او اخصائي جنسيSexologue   الشخص و يشخص حالته على انها ضطراب هوية جندرية يقوم بتحوليه الى اخصائي الغدد   Endocrinologueحتى يخضع الى العلاج الهرموني، للأسف في بلادنا و على غرار معظم الدول الاسلامية و العربية، هذه الخدمة الصحية غير متوفرة، مما لا يترك خيار امام مضطربي الهوية الجندرية – او غيرهم-  سوى متابعة العلاج بأنفسهم  بكل عشوائية  و دون اشراف طبي مما يعتبر خطرا على صحتهم،


العلاج الهرموني الاستبدالي للمرأة الترانس
Male to Felmale Hormone Replacement Therapy


يعتمد على
- مضاد الاندروجين Anti-Androgen
تركيبة دوائية الهدف منها ايقاف تأثير الهرمون الذكري في جسد المرأة الترانس و بالتالي تراجع الصفات الذكرية لديها، اما بمنع الخصية من انتاج الهرمون الذكري او بمنع وصوله الى مستقبلاته.
-هرمون  الأستروجين Estrogen
هرمون انثوي مصنع او مستخرج من اناث بعض الحيوانات، الهدف منه اكساب المرأة الترانس للصفات الانثوية.

بعد تعاطي المرأة الترانس للعلاج الهرموني الاستبدالي و المداومة عليه لفترة، تبدأ بعض التغييرات بالظهور على شكلها و حتى عواطفها.
مع الاشارة الى ان العمر يلعب دورا مهما، فكلما كان قريبا من وقت البلوغ كانت النتائج اكثر وضوحا و كلما كان قريبا من سن الـ  30 كانت اقل وضوحا، اهم هذه النتائج هي

- الجلد و البشرة

بعد حوالي شهر من العلاج، اول ما تلاحظه المرأة الترانس هو تغير على مستوى جلدها حيث يصبح  لينا و ناعما و افتح لونا بدرجة او اثنين، كما تلاحظ  ايضا جفاف البشرة و اختفاء حب الشباب ان كانت تعاني منه و ذلك راجع الى انخفاض انتاج الزهم او الزيوت الطبيعية التي تفرزها البشرة بسبب انخفاض الهرمون الذكري.

- الشعر

بالنسبة لشعر الرأس ففرص ظهور الصلع الذكوري تقل بشكل كبير لدى المرأة الترانس التي لم يظهر لديها بعد و المواظبة على علاجها الهرموني، لان المسبب الرئيسي للصلع الذكوري بجانب الاستعداد الوراثي هو الهرمون الذكري
بخصوص شعر الجسم  فقد تقل غزارته عند بعض النساء الترانس و يتحول لديهن في بعض المناطق الى وبر بعد المواظبة على نتفه من الجذور لكنه لا يستغرق سوى اسبوع او اثنين للنمو مجددا على عكس الانثى البيولوجية التي قد يستغرق 6 اسابيع ليظهر من جديد.
شعر الوجه و مع الاسف لا يتأثر بتاتا بالعلاج الهرموني باستثناء ان نموه يصبح ابطأ، الحل الوحيد لإزالته نهائيا هو الليزر او التحليل الكهربائي electrolysis ، و نظرا لكونها مكلفة تكتفي معظم النساء الترانس بحلاقته  و التي تصبح مهيجة  للبشرة بسبب التكرار اضافة الى التغيرات التي تطرأ عليها، كما ان الحلاقة لا تزيل الشعر من جذوره  مما يخلق مشكلة جمالية للمرأة الترانس حيث يمكن ملاحظة ظل الذقن على وجهها مما يضطرها الى استخدام مستحضرات تجميل خاصة معظمها مرتفع الثمن.
تختار بعض النساء الى نتف شعر الوجه و هي عملية حقا مؤلمة خاصة  في منطقة الشارب.

- الثديين
بعد مدة تتراوح بين شهرين و نصف حتى 6 اشهر من العلاج و تحت تأثير الهرمون الانثوي تبدأ غدد الثديين لدى المرأة الترانس
بالتطور و يكون ذلك بداية على شكل تورم للحلمة  يسبب الما عند الحركة او الاحتكاك مع الملابس، لا يلبث ان يزداد حجمه الى ان يشكل ثديا صغيرا و هذا تماما ما يحدث مع الفتاة البيولوجية في سن البلوغ و مع ذلك يصر البعض بوصف صدر المرأة الترانس بالمزيف حتى و ان لم يكن بحشوات سلكونية.
يختلف حجم و شكل الثديي من امرأة ترانس الى اخرى الا ان الاغلبية منهن لا يحظين بحجم و شكل نظيراتهن البيولوجيات ففي احسن الاحوال ستحصل المرأة الترانس على صدر متوسط الحجم، ربما في حجم برتقالة كبيرة.
مهمة الثديين في الاصل هي انتاج الحليب اللازم لإرضاع المولود، و هذا شيء يمكن للمرأة الترانس القيام به تحت تأثير هرمون الامومة Prolactin المحفز لغدد الثديين، مما يعني قدرتها عل انتاج كمية كافية لاشباع مولود على مدار اليوم،و حتى بدون هرمون امومة  قد تلاحظ  بعض النساء في المرحلة الاولى من نمو الثديين خروج قطرات من حليب خاصة عند الضغط او استثارة الحلمتين، مما يعتبر برهان قوي على ان صدر المرأة الترانسجندر “حقيقي” و ليس مزيفا كما يزعم الكثيرين.

- الوجه و الجسم
بعد فترة تتراوح بين 6 أشهر الى سنة من العلاج يتغير توزيع الدهون و اماكن تخزينها في الجسم اضافة الى تراجع حجم العضلات، مما ينتج عنه تغيرا في ملامح المرأة حيث تمتلئ خدودها، تقل كثافة حاجبيها و يصبحان اكثر ارتفاع قليلا من الجانبين و قد يتراجع حجم الانف نوعا ما، بينما يحتفظ اطار وجهها بذكورته و لا يتراجع بروز تفاحة ادم.
تتكون الدهون تحت طبقة الجلد و يصبح تركزها بشكل اكبر في الارداف، الخصر و اسفل البطن و تتشكل ايضا في الثديين، تتراجع كتلة العضلات و تصبح اضعف مما يجعل شكل الساقين و الذراعين اصغر بينما يحتفظ كل من القدمين و الكفين بحجمهما ولا يتغير طول القامة، كما انه من المهم ان تنتبه المرأة الترانس الى وزنها اثناء العلاج حيث يصبح من السهل اكتسابها له

- الصوت
للأسف لا يتأثر بالعلاج الهرموني، فالحبال الصوتية التي تمددت تحت تأثير الهرمون الذكري لا يمكن اعادة تقليصها بالعلاج الهرموني.

- الجهاز التناسلي
بما ان العلاج الهرموني يسبق العلاج الجراحي، يمكن ملاحظة تأثير العلاج الهرموني الاستبدالي على العضو الذكري بعد حوالي شهر و نص من العلاج، يصغر حجمه بشكل عام و يبدو كأنه عضو طفل و ذلك لتقلص حجم الخصيتين و انكماش القضيب بشكل اكبر في حالة الارتخاء و يبدأ انتصابه الصباحي او اللاإرادي تدريجيا بالنقصان الى ان يتوقف عن الحدوث نهائيا بينما يستمر الانتصاب في حالة الاستثارة العاطفية او الجنسية غير انه يكون ضعيفا و لتفرة وجيزة، ايضا يتوقف انتاج السائل المنوي كليا مما بعد الاستمرار على العلاج لفترة تتجاوز السنة مما يجعل الوصول الى النشوة الجنسية Orgasm غير مصحوبا بقذف و في هذه المرحلة تكون المرأة الترانسجندر عقيم  sterile  الا انه ليس عقما دائما ففي حالة توقفها عن تعاطي العلاج الهرموني سيعود كل شيء الى طبيعته بالتدريج في مدة لا تتجاوز 4 او 6 اشهر.

- الحالة النفسية
يحدث العلاج الهرموني الاستبدالي للمراة الترانس تغيرات نفسية ايضا، حيث قد تصبح كسولة، خاملة، تشعر بالنعاس طول الوقت او قد يجعلها متقلبة المزاج، حادة الطبع و حساسة للغاية خاصة ان لم تكن منتظمة عليه،  يمكن وصف المرأة الترانس بنظيرتها البيولوجية وقت الحيض، الا انها تبقى هكذا طوال السنة لا فقط  3 او 6 ايام.
كما انه و بسبب انخفاض الهرمون الذكري قد تفقد المرأة الترانس رغبتها كليا في الجنس لدرجة قد تصل الى الاشمئزاز منه.


العلاج الهرموني الاستبدالي للرجل الترانس
Female to male Hormone Replacement Therapy

على عكس العلاج الهرموني الاستبدالي للمرأة الترانس، لا يحتاج الرجل الترانس الى مضاد للاستروجين، فتعاطيه  التستوستيرون Testosteron سيكسب جسده لصفات الرجل البيولوجي من جهة و يكبح تأثير الهرمون الانثوي على جسده من جهة اخرى
اهم التغيرات التي يتم ملاحظتها على الرجل الترانس بعد انتظامه على العلاج لفترة معينة هي

- الجلد و البشرة
بعد فترة تقارب الشهر تقريبا، يلاحظ الشاب الترانس مهما كان عمره ظهور حب الشباب على وجهه و تصبح بشرته دهنية بشبب زيادة افراز الزهم و الزيوت الطبيعية اضافة الى غمق لون جلده قليلا و تغير ملمسه بحيث يصبح مشدودا و اقل ليونة.

- الصوت
بعد 3 اشهر تقريبا، يتغير صوت الشاب الترانس ليصبح صوت مراهق و يستمر على هذا النحو، حيث لا يزداد عمقا كما يحدث مع الرجل البيولوجي.

- الشعر
بعد حوالي الشهر او 6 اشهر يبدأ شعر الوجه بالظهور، بداية على الشارب ثم اسفل و جانبي الذقن ليستمر في الغزارة مع الوقت حتى يغطي كامل الذقن و يصاحب ذلك ايضا كثافة في شعر الحاجبين كما الساقين و الذراعين و قد يظهر الشعر في اماكن مختلفة من الجسم كالصدر، حول السرة او اسفلها و بالنسبة لشعر الرأس فغالبا يصبح  دهنيا مما قد يسبب ظهور القشرة و ترتفع فرص تعرض الشاب الترانس الى الصلع الذكوري، الا ان كل هذا يبقى مرتبطا بعامل الوراثة.

- الثديين
يتراجع حجمهما و يفقدان صلابتهما.

- الوجه و الجسم
كما اشرت، فان العلاج الهرموني لا يحدث اي تغيرات على مستوى الهيكل العظمي، مما يعني ان الشاب الترانس لن يزداد طولا و لن تتغير طبيعة هيكله العظمي الانثوية، سيحتفظ بجسد ضئيل، وجه طفولي، قدمين و كفين صغيرين، قد تتغير ملامحه نوعا ما لتصبح اكثر حدة و يصبح انفه اكثر بروزا و يبدو جسده مكتنزا بسبب نمو عضلاته، سيتغير توزيع و تركز الدهون حيث تبدأ في التجمع حول البطن، كما سيلاحظ تغيرا في رائحة الجسد و يصبح عرقته اكثر غزارة برائحة اكثر حدة.

- الجهاز التناسلي
بحكم انه يسبق العلاج الجراحي فالعلاج الهرموني الاستبدالي يمكن ملاحظة تأثيره على الاعضاء الانثوية
بعد فترة قد تصل الى 8 اشهر، تنقطع الدورة الشهرية تماما الا ان اي علاقة جنسية قبل هذا الانقطاع قد تؤدي الى الحمل حتى بتعاطي العلاج الهرموني ولا يمكن اعتبار الشاب الترانس عقيما “نهائيا” الا بعد سنة و نصف من المداومة على العلاج نتيجة لضمور المبيضين.
يحدث العلاج الهرموني تغييرا في تكوين البظر Clitoris، بحيث تزداد حساسيته و يتضخم حجمه ليصل حتى 3 سم طولا في حالة الانتصاب وقت الاستثارة العاطفية او الجنسية كما ان السوائل المهبلية وقت الاستثارة يزداد افرازها.

- الحالة النفسية
قد يلاحظ لدى الشاب الترانس بعد تعاطي العلاج الهرموني الاستبدالي نشاط حركي زائد، عصبية و حدة الطبع.
و لكون الهرمون الذكري محفز للرغبة الجنسية فمن الطبيعي ان يشغل الجنس بال الشاب الترانس طول الوقت تماما كنظيره البيولوجي .


العلاج الجراحي
Sex reassignment surgery

تختار الاغلبية من  مضطربي الهوية الجندرية الى جراحة لتغيير الجنس و التي لا تتم في معظم الدول التي تسمح بها الا بعد الادلاء بتقريرين طبيين على الاقل يؤكدان تشخصي الشخص على انه مضطرب هوية جندرية و انه  خضع لعلاج هرموني استبدالي لفترة لا تقل عن سنتين، باستثناء بعد الدول كإيران التي تجبر حتى المثلين/ات للخضوع لعميلات تغيير الجنس و تخيرهم بينها او الاعدام او فرنسا التي تضع شروط محددة يمكن وصفها بـ “التعجيزية” خاصة امام الفتيات الترانسجندر، بينما تعتبر تايلند قبلة مضطربي الهوية الجندرية لشهرة جراحيها المهرة في هذا المجال.
و كما ذكرت، فان الاغلبية من الاشخاص الترانسجدنر تختار الجراحة بينما يختار بعضهم الاحتفاظ بأعضائهم كما اما لتقبلهم لها او بدافع الخوف من الفكرة.


جراحة تغيير الجنس من ذكر الى انثى
Male to Felmale Sex reassignment surgery

بعد عملية الاخصاء   Castration و التي يتم فيها استئصال الخصيتين يتم الشروع في عملية اخرى لإعادة تشكيل العضو الذكري و محاكاته بالعضو الانثوي و خلال هذه الجراحة قد يتم التخلص من الاعضاء الجنسية الذكرية الملحقة حسب التقنية المتبعة و تغيير وضعية المجرى البولي، هناك الكثير من التقنيات المستخدمة في هذه الجراحة الا ان اشهرها هي:

Vaginoplasty
قلب القضيب

تعتمد هذه الطريقة على قلب جلد القضيب نحو الداخل لتشكيل قناة المهبل  و استخدام كيس الصفن لتشكيل الشفة الكبرى labia majora بينما يتم عمل البظر من مقدمة القضيب.
عيوب هذه التقنية اولا انها تناسب بشكل اكبر النساء الترانسجندر الغير مختونات و بطول قضيب يتجاوز 16 سم حتى يحصلن على عمق مهبل مناسب، ثانيا يمكن ان يحدث انغلاق للقناة سواء جزئي او كامل ان لم تواظب المرأة الترانسجندر من استخدام اداة موسعة dilation  او ممارسة الجنس المهبلي بشكل يومي.

colonoplasty
زرع القولون

غالبا تتم هذه التقنية في حالة قصر طول القضيب او فقط لتفضيلها من طرف المرأة الترانسجندر
تعتمد هذه الطريقة على اخذ حوالي 20 سم من القولون و استخدامه لتشكيل قناة المهبل بينما يتم استخدام كيس الصفن  لتشكيل الشفة الكبرى و قد يستخدم بعض الجراحين مقدمة القضيب لتشكيل البظر بينما يستغني البعض عن هذه الخطوة.
و بخلاف التقنية السابقة فليس هناك اي احتمال لالتحام جدران قناة المهبل، لكن يبقى عيبها هو الرائحة الغير طيبة التي تنبعث من القناة بسبب افرازاتها المعوية و هو لشيء يمكن تفاديه بإجراء غسول نسائي داخلي بسيط مرة او مرتين خلال اليوم.

ملاحظة
بغض النظر عن التقنية، تحتفظ الفتاة الترانسجندر بالإحساس في اعضائها الجديدة و يكون متركزا في البظر و حول فتحة المهبل تماما كالأنثى البيولوجية، مما يجعلها تستمتع بالعلاقة الحميمة و تصل الى النشوة الجنسية، لكن كما اشرت فأن النتيجة مرتبطة بالجراح نفسه، حيث ان لكل لمسته او اضافته الخاصة سواء في الاحتفاظ بالإحساس او في جمالية تشكيل الشفة الكبرى لتحاكي الطبيعية حتى 70% .


جراحة تغيير الجنس من انثى الى ذكر
female to male Sex reassignment surgery

تعتبر عملية تغيير الجنس من انثى الى ذكر اكثر صعوبة من عكسها و الى حدود الساعة تعتبر نتائج كل التقنيات المتبعة في هذه الجراحة غير مرضية و محبطة للرجال الترانسجندر، لذلك يعرض الكثير منهم عن اجرائها و يكتفي بعملية تشكيل الصدر، على العموم يتم بداية اجراء 3 جراحات متتالية هي استئصال المبيض oophorectomy ، استئصال الرحم Hysterectomy ثم استئصال لقناة المهبل و غلق فتحته vaginectomy قبل الشروع  في عملية بناء عضو ذكري بالاعتماد كما قلت على عدة تقنيات تبقى اشهرها هي :

Metoidioplasty
تحرير البظر

تقوم هذه الجراحة بالاساس على التضحم الذي يحصل على مستوى البظر تحت تأثير الهرمون الذكري كما ذكرت في حديثي عن  العلاج الهرموني الاستبدالي، حيث يحاول الجراح تحرير البظر من قاعدته و ما حوله من انسجة ثم تمديده قدر المستطاع ثم يشكل في مقدمته فتحة يثبت خلفها نهاية الإحليل لتشكيل مجرى البول  و يشرع بعدها في بناء قاعدة القضيب مستخدما حشوة من الدهون و الانسجة المستخرجة بعد استئصال المهبل و علق فتحته لينتهي بلفه بجلد تم قصه عن الشفة الكبرى قبل ان يشكل منها كيس الصفن بوضع حشوة تحاكي حجم و شكل الخصية ثم يقوم بخياطة طرفيها معا.
نتيجة الجراحة هي  قضيب لا يتجاوز طوله  5 او 8 سم تقريبا و سمكا لا يتعدى 2 سم في احسن الاحوال وهو عيب هذه التقنية، فعضو بهذا الحجم غير كافي ليستطيع الشاب ممارسة علاقة حميمة، ربما تبقى مزايا هذه الجراحة ان عضوه قابل للانتصاب في حالة الاستثارة العاطفية او الجنسية و احساسه فيه كامل و كافي لإيصاله الى النشوة الجنسية اضافة الى انه يستطيع التبول واقفا.  

Phalloplasty
رأب القضيب

تتيح هذه التقنية للشاب اختيار طول و سمك عضوه، و عليه سيحدد الجراح المساحة الذي سيقوم بقصها من الجلد، غالبا الجهة الخلفية من الذراع ليقوم بلفها حول دعامة مطاطية مجوفة قابلة للمليء، تثبت قاعدتها داخل الجسم و يتم ربطها بأنبوبين مع خزان يثبت خلف عظم العانة و مضخة يدوية توضع في كيس الصفن و الذي يتم تشكيله من ربط طرفي الشفة الكبرى، ليشرع الجراح في تشكيل معالم القضيب على الجلد.
نتيجة هذه الجراحة هي قضيب بنفس الطول و السمك  الذي يرغبه الشاب، الا انه لن ينتصب ذاتيا بل يدويا عبر ضغط متكرر على المضخة في كيس الصفن لتمتلئ الدعامة داخل القضيب بسائل لتعود الى حالة الارتخاء تدريجيا بعودة السائل الى الخزان، صحيح ان الشاب سيكون قادرا على ممارسة العلاقة الحميمة الا انها ستكون بدون اي احساس و بالتالي لن يحصل الشاب على اي نشوة جنسية، ليس هذا العيب الوحيد لهذه التقنية، فشكل العضو ككل لا يبدو طبيعيا اطلاقا.


subcutaneous  Mastectomy
جراحة تشكيل الصدر
 
يحتاج الشاب الترانس ايضا الى تدخل جراحي لإعادة تشكيل صدره و تتم هذه العملية بتقنيات متعددة  حسب حجم و شكل الثديين لاستئصالهما و عاداة تشكيل الحلمتين، ندبة الجراحة تتلاشى مع الوقت و يأخذ الصدر شكلا ذكوريا عاديا خاصة ان قام الشاب بممارسة تمارين بناء العضلات، مما يجعله اخيرا قادرا على الذهاب الى شاطئ البحر مرتديا الشورت فقط او ما يروق له من قمصان دون اللجوء الى ضمادة ضاغطة لصدره ، من هذا يمكننا استنتاج لما يصف الاغلبية هذه العملية بـ ”التحرر”.
للاشارة قد يكتفي بعض الشباب بهذه العملية دون تغيير الجنس.

العلاجات التجميلية التكميلية
هي بعض العلاجات الثانوية التجميلية و التي قد يختار الاشخاص الترانسجندر القيام بها كغيرهم لتحسين منظرهم.
و تماما كما هو حال الاشخاص البيولوجيين، فحتى لدى الترانسجندر غالبا ما تفرط الفتاة في الاهتمام بشكلها و تطمح لدرجة الهوس الى جسد مثالي حسب معايير الاعلام و الصورة النمطية للمجتمع و ذلك على الاغلب لإشباع عقدة  “الرفض”  لديها حيث تتوق الى الاحساس بكونها مرغوبة جسديا خاصة من الرجال.

- الشاب الترانسجندر

الرياضة
اغلب ما يقوم به الشباب الترانسجندر سواء الخاضعين لعلاج جراحي او غيرهم، هو ممارسة الرياضة خاصة بناء الجسم و ذلك لزيادة حجم الكتلة العضلية في الجسم فيبدو قويا و اكثر رجولة، كما ان لهذه الرياضة فائدة كبيرة بعد عملية الصدر حيث انها تحفز عضلاته على النمو فيصبح مثله مثل صدر اي شاب بيولوجي يمارس بناء العضلات.

- الفتاة الترانسجندر

ازالة الشعر الدائمة
تختار الكثير من الفتيات ازالة الشعر الدائمة خاصة من الوجه و يتم ذلك في مراكز التجميل او عيادات بعض أخصائيي الجلد باستخدام الليزر او التحليل الكهربائي حيث ان كلاهما يقوم على امتدادعدة جلسات بتدمير بصيلات الشعر سواء في الوجه او اي منطقة محددة مما بجعلها خالية من الشعر بصفة دائمة على شرط ان تواظب الفتاة على علاجها الهرموني خاصة مضاد الاندروجين ان لم تكن قد خضعت للعلاج الجراحي، فأي ارتفاع للهرمون الذكري الى معدله الطبيعي سيحفز بصيلات جديدة على النمو.
و بالنسبة للفتاة التي يمنعها الحرج او الخوف من نظرة او ردة فعل الموظفين في المراكز او العيادات، فهناك اجهزة ليزر او وميض ضوئي للاستخدام المنزلي، صحيح ان فعاليتها لا تضاهي نظيرتها لدى المتخصصين الا انه يمكن الحصول على نتائج مرضية بالصبر و المداومة.

زرع الشعر
الكثر من النساء الترانسجندر بدأن مسيرة العلاج الهرموني بعد سن الـ 30 مما يعني ان اغلبهن تعاني من الصلع الذكوري الذي يسبب تساقط نهائي للشعر من قمة الرأس و جانبي اعلى الجبهة، قد تلجأ بعض النساء الى وضع شعر مستعار الا ان امتلاك شعر طبيعي له سحره الخاص على نفسية المرأة لذلك تلجأ الكثيرات الى زرع الشعر مع الالتزام بالعلاج الهرموني او الخضوع للعلاج الجراحي حتى لا يؤثر الهرمون الذكري على الشعر المزروع.

جراحة تقويم الانف   Rhinoplasty
جراحة بسيطة تجميلية معروفة و مشهورة، يتم فيها تقويم جسر الانف و صقله مع تصغير لأرنبته و تعديل ارتفاعها

جراحة تكبير الصدر Mamoplasty
هي ايضا جراحة معروفة و مشهورة تتم بعدة تقنيات سواء حقن دهون او زرع حشوة سلكونية او مائية داخل الثدي مباشرة او خلف قاعدته، على كل حال فأن النتائج مرتبطة باختيار الجارح بالمقام الاول فلكل منهم تقنياته، لمسته الفنية الخاصة و خبرته في هذا المجال التي تساعد الفتاة على اختيار ما يناسبها من حجم و شكل يحاكي الثدي الطبيعي لا “كرة قدم “

جراحة تأنيث الوجه
Facial feminization surgery

و هي مجموعة من العمليات الجراحية تتم مع بضعها الهدف منها اعادة نحت كامل الوجه ليصبح اكثر انوثة، تشمل هذه الجراحات : تصغير و تعديل للانف، نحت و صقل عظام بعض المناطق في الوجه كالصدغين و اسفل الذقن اضافة الى الغضروف الدرقي  او ما يعرف بتفاحة ادم ، تكبير و إعادة رسم الشفتين، رفع الحاجبين و  زرع حشوة في الخدين،  تعتبر كوريا الجنوبية السباقة في هذا المجال حيث يمكن وصف جراحيها المهرة بالفنانين.

جراحة تأنيث الصوت
Voice feminization surgery

مؤخرا ابتكر بعض الجراحين الاسيويين عملية لشد الحبال الصوتية و الى حدود الساعة لا يمكن وصف كل نتائجها بالمضمونة او المرضية حتى و ان كانت في بعض الحالات الناجحة قد غيرت من طبيعة الصوت بشكل ملحوظ اي من ذكوري خشن الى انثوي ناعم.

تكبير الارداف
Buttock Augmentation

جراحة تتم بطريقتين، اما زرع حشوة سلكونية داخل الارداف او شفط الدهون من البطن و الخضر ثم حقنها داخل الارداف.
عيوب الطريقة الاولى ان الحشوة السلكونة تتسطح ان ما اطالت الفتاة الجلوس اكثر من ساعة تقريبا و يلزمها بعض من الوقت لتعود الى شكلها الطبيعي، بينما الطريقة الثانية يمكن اعتبارها غير دائمة حيث يتم استهلاك الدهون من طرف الجسم مع الوقت مما يستدعي اعادتها مجددا.

و الى هنا اكون اعزائي قد وصلت الى الختام موضوع الترانسجندر و موضوعي القادم سيكون عن متداخلي الجنس Intersex او ما يصطلح عليهم المجتمع بالخنثى Hermaphrodite
اتمنى ان اكون قد افدتكم ولو بالقليل و كالعادة ارحب بجميع استفساراتكم، اضافاتكم و حتى انتقاداتكم
شكرا على القراءة و الى اللقاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاتن
عضو وفي
عضو وفي
avatar


عدد المساهمات : 4181
تاريخ التسجيل : 30/11/2013
العمر : 43
الموقع : تائه في بلاد العجائب

مُساهمةموضوع: رد: الترانسجندر Transgender   الخميس 23 يونيو 2016, 23:06

موضوع مبسط ومفسر وشامل لكل الجوانب
تسلم عزيزي كروفيتا واعتذر على التأخير لاني بالامس قرأته ولم افهم منه شيء او بصريح العبارة لم استوعب شيء كل ما كنت اقرأ يمر مرار الكرام في الدماغ ويخرج فقد كنت مشوش ذهنيا بعض الشيء
شكرا لك مرة اخرى وفي انتظار الموضوع القادم
مع احترامي

________________________________________


 تدعي القلوب بما تشتهي فيستجيب الله بما هو خير لها
 وردة  وردة  وردة 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://gaymorocco.forumaroc.net/forum
كروفيتا
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar


عدد المساهمات : 167
تاريخ التسجيل : 10/06/2016
العمر : 29
الموقع : جنب البحر

مُساهمةموضوع: رد: الترانسجندر Transgender   الخميس 23 يونيو 2016, 23:13

لا داعي للاعتذار عزيزي فاتن، الموضوع حقا يحتاج الى تركيز و بما انه طويل فذلك يعني ان يكون القاريء متفرغ و بمزاج جيد، اتمنى ان اكون قد افدتك ولو بالقليل و يمكنك الاستفسار او طلب توضح عن اي شيء لم تفهمه
شكرا على القارءة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الترانسجندر Transgender
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المثليين والمثليات وثنائيي ومتحولي الجنس المغاربة :: منتديات عامة :: المنتدى العام-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: